Wednesday, April 18, 2007

احلى حفلة فى حياتى

السلام عليكم ورحمة الله

الحقيقة انا النهاردة فرحان مووووووووت وزعلان جدااااااااااااااااا

يوم الثلاثاء 17 ابريل 2007

كان يوم غير عادى ..

كان من اجمل ايام حياتى اللى عمرى ما هنساها واللى لازم اكتب عنها

بس انا علشان احكيلكوا على اليوم ده ومشاعري ... لازم الاول ابدأ من الاول .. من بداية السنة اصلا

الحقيقة من بداية السنة دى لما قررت انى ادخل قسم ادارة الاعمال .. وده كان بارادتى رغم معارضة الكل تقريبا للموضوع ده

المهم من اول يوم دخلت فيه القسم .. وانا كنت شايف انها هتبقى سنة عادية زى الثلاث سنوات اللى كانت قبلها

خاصة ان التيرم الاول فى بدايته مكانش فى حاجة مختلفة

لكن اللى بدأ فى انه يزيح التراب عن الدفعة وعن كوادرها ومواهبها

كان الدكتور حسين عطا ربنا يكرمه

ايا كان اختلافنا او اتفاقنا معاه ومع اتجاهاته وارائه

لكن الحقيقة تتقال انه اللى بدأ الموضوع ده فعلا

ويمكن كان قبله الدكتور عبدالحميد ابو ناعم ربنا يمسيه بالخير ويكرمه يا رب فى اى مكان يروحه

من خلال البحث اللى طلبه مننا فى سنة تانية ... واللى خلى كتير من الناس اللى فى قسم ادارة الاعمال من المجموعتين اللى كان بيديهم وقرر عليهم البحث

المهم طبعا منقدرش ننسى الدكتور اشرف عبدالرحمن ربنا يكرمه برضه .. وعمرى ما هنسى المحاضرة الاخيرة اللى ادهالنا وياريتها كانت الاولى لينا فى الكلية .. وكانت عن اقتصاديات المعرفة والعولمة وتأثيرها على سوق العمل وعلينا احنا كخريجين وعلى امتنا .. بجد ربنا يكرمه

وانتهى التيرم الاول من غير اى احداث مختلفة عن باقى السنوات اللى فاتت

وعلى الرغم من انى فى اول السنة لما دخلت قسم ادارة كان فى ناس كتير اعرفهم طلبة من القسم من خلال السنوات اللى فاتت .. لكن كان فى اكتر مش اعرفهم

ويمكن ندمى انى مكنتش اعرفهم من زمان من اول ما دخلت الكلية

المهم ان التيرم التانى بدأ وبدأت معاه رحلة الوداع

الواحد مكنش عارف ازاى يقضى اخير تيرم

مخبيش عليكوا انى كنت بفكر اسيب الكلية وادور على شغل .. واجى فى الاخر على الامتحانات واكون كده خلصت

لكن حصل حاجة فى التيرم الاول .. وهى ان الكلية كانت بتحطلها رسالة ورؤية واهداف

والدكتور اشرف قالنا على الموضوع ده

فطلع مجموعة من الطلبة وراحوا للعميد وقالوله مش انتوا بتحطوا رسالة للكلية .. واحنا جزء من الكلية .. يبقى لازم نشارك معاكوا فى وضعها

وفعلا شاركوا معاهم وحطوا رسالة للكلية

مفيش حاجة لحد هنا مختلفة

لكن مع بداية التيرم التانى .. مجموعة من الطلبة فكرت فى انها تحط رسالة للقسم .. وانها تبدأ تطلع بالقسم من حالة السبات والنوم الشتوى .. الى قمة الاقسام على مستوى مصر

بدأت الفكرة تنتشر كانتشار النار فى الهشيم .. فعلا

بدأ الطلبة يتحركوا بشكل غير طبيعي

لدرجة ان الدكاترة انبهروا بالشغل وبحماسة وبطريقة تفكير الطلبة فى قسم ادارة
بل لدرجة ان فى الشركات دلوقتى بره .. اسم دفعة ادارة 2007 بقه يرن فى ودنهم .. وبيصحوا كل يوم عليه

الطلبة اللى كلهم على بعضهم حوالى 250 واحد .. لكن كل واحد منهم بدفعة كاملة

بدأت مجموعة تتحرك فى اتجاه عمل بحث عن قسم ادارة الاعمال وتحطله رسالة ورؤية مستقبلية
وتعمل تحليل لوضع القسم ما بين عشر جامعات وتعرف نقاط القوة فى القسم ونقاط الضغف

بدأ مجموعات اخرى فى عمل ابحاث كان طلبها مننا الدكتور محمد المحمدى عن الادارة الاستراتيجية فى الشركات وفعلا فى ناس عملوا شغل على مستوى عالى جدا

بل حتى كان فى طلبة اللى مشاركوش فى الابحاث كانوا متميزين جدا فى شغلهم على المستوى الطلابى

واللى كان منهم الناس اللى غيرت كتير فى الكلية
ولو جينا نشوف هما مين فهنلاقى

محمد خيري .. اللى صحى الجمعية العلمية من سباتها العميق .. واللى فعلا وجوده فى الجمعية كان علامة فارقة فى حياتها وفى مسيرتها ..
محمد خيري هو اللى جاب ابراهيم الفقى فى جامعة القاهرة لاول مرة فى تاريخ البشرية .. ومحمد خيري هو اللى عمل موقع شباب تجارة .. ومحمد فى خلال فترة رئاسته للجمعية .. اتعمل اول موديل طلابى لاول مرة فى تاريخ كلية التجارة .. ربنا يكرمك يا بو حميد

برضه منهم محمد عودة .. محمد اللى بدأ نواه وبذرة اسرة رسالة .. انا افتكر يوم ما كان محمد بيسجل الاسرة لسه .. وكان يا عيني بيلف حوالين نفسه علشان يسجلها .. بس باصراره وبعزيمته .. سجلها وبدأت الاسرة نشاطاتها .. لحد لما بقه ليها وضعها واسمها
وكل ده خلال سنتين فقط .. ومبقاش حد فى الكلية مش يسمع عن اسرة رسالة

احمد امير .. وهو امير فعلا ..
سواء فى افكاره او تحركاته او حتى سكونه
احمد امير ربنا يكرمه نبع افكار لا ينضب
بدأ يفكر فى كيفية تكوين رابطة للخريجين .. وبدأ يحققها فعلا
بدأ يفكر ازاى ممكن يفيد قسم ادارة الاعمال .. وفعلا وصل للفكرة واسمع انه بدأ فى تنفيذها مع رجال اعمال كبار
احمد استطاع من خلال علاقاته مع رجال الاعمال انه ينسق زيارة لاتنين من الضيوف الخارجيين اللى حضروا معانا فى الكلية مع الدكتورة سحر عبدالعال علشان يدونا محاضرات وكان منهم مدير تسويق شركة زاد كولا .. ورجل الاعلانات وصاحب فكرة " سر شويبس " جلال زكي
ربنا يكرمك يا بو حميد

واما بقه البنات فلازم نذكرهم .. اللى منهم
مروة على .. الحقيقة انا مشوفتش واحدة بنت بهمتها ولا بنشاطها او حتى افكارها
مروة فكرت فى انها تعمل حاجة للقسم .. ومرضيتش انها تكون صفر على الشمال ..
ومرضيتش انها تتخرج من الكلية قبل ما تعمل حاجة للكلية او للقسم اللى حبته
مروة .. هيا اللى بدأت الاعداد لمشروع مجلة قسم ادارة الاعمال
مجلة ناطقة باسم قسم ادارة الاعمال .. وتكون من تحرير الطلاب .. وتوجه لطلاب الكلية
مروة شافت ان العصر الجاى هو عصر الادارة .. وان الطلاب لازم ياخدوا بالهم من انهم لازم يكونوا متميزين
ولذلك بدأت فى التجهيز للمشروع
وفعلا حققت امانيها الحمد لله
لدرجة ان رئيس القسم نفسه .. انبهر بالمجلة وبالشغل اللى فيها .. فقالها على شوية حاجات تعملها علشان يبدأ فى طباعة عشرة الالاف نسخة منها وتوزيعها على الطلاب .. وكله على حساب الكلية
بل انه امرها واداها الصلاحيات انها تكون فريق من الكلية من جميع السنوات ويسجل فى الكلية رسمى .. علشان يتابع اصدار المجلة بعد ما مروة تتخرج

نسمة حمدي
برضه من البنات المتميزين جدا جدا فى القسم .. نسمة اصلا من الاتحاد من فترة طويلة حسب ما اعرف
ومفيش حد سمع اسم نسمة الا وافتكر نشاطاتها الكتيرة جدا .. سواء فى تنظيم رحلات لدور الايتام .. او تنظيم معارض خيرية .. وغيرها من الانشطة بتاعت الاتحاد .. ويمكن اخرها كانت حفلة يوم اليتيم الضخمة جدا ..
من اكنر البنات نشاطا ومشهود لها من قبل الدكتور حسين عطا .. ربنا يوفقها ويكرمها يا رب

احمد فؤاد .. صاحب بصمة قسم ادارة الاعمال
الحقيقة دكتور احمد كما احب انا ان اناديه وكما ناديته من سنة اولى منذ معرفتى به .. هو اللى فعلا اقدر اقول صحى القسم كله .. وصحانا معاه
احمد هو اللى بدأ فى تكوين فريق ادارة .. الفريق اللى بدأ يحط رسالة للقسم واهداف خاصة به علشان يبقى الشغل فعلا على بياض
احمد اللى حرك فريق من 18 واحد تقريبا .. وزار 10 جامعات على اقل تقدير .. والفريق ده بدأت فى دراسة متعمقة للقسم وتحديد نقاط القوة والضعف للقسم ووضع اليات لكيفية الاستفادة من كل نقطة منها
الحقيقة احمد .. نقل تجربة فريق زدنى .. لكلية التجارة .. واقدر اقول انه اول واحد بدأ فى نقل كورسات زدنى لداخل الكلية .. وبدأ ينشر فكرة التنمية الفكرية والتنمية المهاراتية داخل الكلية


دول الناس اللى كانت ظاهرة وبارزة جدا فى نشاطها فى القسم
الحقيقة فى غيرهم كتير كتير

وكل واحد من اللى انا اتكلمت عنه دلوقتى وراه كتير من طلاب القسم
يعنى مروة كان معاها فريق ما يقرب من 5 او 6 على اقل تقدير
ومحمد خيري كان معاه فريق اخر ما لا يقل عن 10

والحقيقة ان هناك الكثير والكثير من اللى انا عايز اكتب عنهم .. لكن علشان ضيق البوست والوقت

طيب ايه علاقة ده بالعنوان
العلاقة .. ان يوم الثلاثاء كانت حفلة ادارة الاعمال فى الكلية .. مع الدكتورة سحر عبدالعال

الحقيقة الحفلة لما فكرت فيها .. كنت عايزها بشكل مختلف
كنت عايزها تبقى حاجة غير الحفلات السابقة ليها والحفلات اللى تليها كمان

ولذلك فكرت فى شكل للحفلة ..
فجاتلنا حبة افكار
منها فكرة اننا نجيب جاتوه وعصير لكل الحضور .. وقد كان الحمد لله
منها الفقرة الاساسية واللى كانت فقرة الحوار المفتوح بينا كطلبة

والله انا مش عايز اقولكوا الناس اتكلمت ازاى فى الفقرة دى .. فعلا حسيت بجد اننا حاجة واحدة .. اننا كيان واحد
على الرغم من اننا قد نكون مختلفين تماما فى حاجات كتيرة .. بس كلنا كنا حاجة واحدة
هدفنا واحد .. وغايتنا واحدة
جمعنا قسم واحد .. وجمعتنا سنة واحدة .. بس كانت سنة مختلفة

انا مكنتش متخيل ابدا .. ان بعد الحفلة دى فى ناس كانت بتعيط
بتعيط .. اه بجد بتعيط

والسبب .. اننا خلاص .. اقترب موعد الفراق

اقسم بالله العظيم انى عمرى ما حبيت مكان .. وحبيت انى افضل فيه .. زى قسم ادارة الاعمال
وده بسبب الطلاب اللى فيه سواء ولاد او بنات
مش عارف اعبر ازاى عن مشاعرى لدفعتى

بس بجد .. انا بحب الدفعة دى جدا
واتمنى اننا نبقى على اتصال دوما

بجد بعد الحفلة دى .. جالى feed back كتير

منهم واحد قالى انا حضرت فى حياتى حفلات كتيرة جدا .. ودى كانت تانى احلى حفلة احضرها فى حياتى
ومن الردود دى .. ايميل جالى من واحدة بنت فى القسم معانا .. انا استئذنها انى احطه هنا مع بعض التصرف
لانى شايف ان الميل ده .. يلخص كل اللى انا عايز اوصله فى المقالة دى

-------------------------------------------------------------------

بماذا تشعرين ..

سؤال .. احترت في الاجابة عنه بعد انتهاء الحفل ..

حقا .. بماذا اشعر .. ؟ .. هل انا سعيدة ام حزينة ..

هل انا مطمئنة ام قلقة .. هل انا خائفة ام لدي امل فيما يخبئ المستقبل ..

تضاربت داخلي المشاعر .. تعاركت ..

لكن ثمة شعور واحد .. انتصر في النهاية .. و ساد

مجددا سألتني .. بماذا تشعرين .. ؟

أشعر بكي ..

هذا هو الشعور الذي يملئني .. شعوري بك ..

لا لا .. ليس بك فقط .. بل شعوري بهم ..

لا .. ليس شعوري بهم ايضا .. مالي لا اجيد التعبير ..

انه .. شعوري بنااا

و من لم يشعر اليوم بأننا اتحاد ..

أو .. دعني استخدم الفاظا اكثر دقة ..

من لم يشعر اليوم بأننا .. إخوان ..

أخوات ..

" أسرة "

أسرة .. في شعور كل منا باخوته .. في ارتباطه بهم .. في قيمتهم عنده .. ذلك وحده ماكان جليا .. واضحا .. في حفلنا اليوم .. شعورنا ببعضنا

من لم يتاثر بذلك الحوار المفتوح الذي اجريته .. لماذا تاثرنا .. لاننا نشعر بمن يتحدثون .. نفهمهم جيدا .. ندرك الاحساس الذي تريد ان توصله كلماتهم

صلاح .. كان الى جوارنا يصور الحفل .. كدت اناديه .. يا صلاح .. اعكس اتجاهك .. صور الناس .. صور انفعالاتهم .. ابتساماتهم .. دموعهم .. ضحكاتهم .. صور شعورهم ببعضهم .. أو

أو ابقى .. ابقى كما انت .. ابقى في اتجاهك .. انت محقا في اختيارك لهؤلاء اللذين يعلون المنصة لتصورهم .. فان كانت مشاعرنا و انفعالاتنا روح الحفل .. فان هؤلاء .. هم الجسد .. هم الحياة .. و تظل الروح قادرة على التعبير طالما تحركت اجزاء ذلك الجسد

حقا .. كنتم خير ممثل لروح الدفعة .. ليست هذه الدفعة فقط .. بل منذ السنة الاولى .. و انا ارى في طلاب الاخوان مثالا رائعا لطلاب الجامعة .. على الرغم من انني قد اختلف مع مواقفهم كثيرا .. و لكن يكفي ان لهم موقف .. من كل ما يحدث حولهم .. يكفي انهم لم يضيعو الوقت في التردد .. هل نستطيع ام لا نستطيع .. لكن تحركوا و بدأوا .. يكفي هذا الكم الهائل من التأثير الذي تركوه في علاقات الكثيرين بالله .. و يكفي .. بل و يفيض .. ان يكون للاخلاص رائحة تفوح من كل ما يفعلون

ربما لا اعرفهم جميعا لكي اذكرهم فردا فردا .. و ربما ذلك من اجمل ما يميزهم .. انصهارهم في بعضهم البعض .. اعتقادا .. و افكارا .. و سلوكا

لكني اعرف البعض .. اعرفهم قليلا .. و استطيع ان اتحدث عنهم كثيرا ..

-----------------------------------------------------------

وده كان احد اجمل ايام حياتى .. ومازالت الايام كثيرة .. ايام من حياتى

9 comments:

آية said...

أحبب من شئت فإنك مفارقه

رائعة هي تلك الروح بين أفراد القسم لديكم

رائعة هي المشاعر التي نتجت عن اشتراككم في ذات الروح


لكم الحق بأن تفخروا وتسعدوا بأنكم جزء من هذا الكيان الجميل

هذا الكيان الملتحم


بارك الله في هذه الروح ونماها لتعم الوطن بالخير

وجمعكم مع أحبابكم دائما على خير

بالله المستعان said...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

بجد جميل اوي احساسكم

فعلا اسره
باحترمكم لبعض
بتقديركم لبعض
باحساسكم...

كان نفسي اوي اكون واحده من الدفعه دي
يالا حصل خير

خطــاب said...

احمد لله اننى حضرت الحفلة دى

كانت جميلة جدا و ان كانت فى حاجة لوقت اطول

mohamed said...

انا زعلت جداً اني محضرتش الحفله ولا عرفت معادها حتي

وغير كدا اني كنت مسافر في اليوم دا

ورغم اني كنت منتظرها الحفلة دي من او السنة

ويمكن من وعمر في سنة تانية وهو بيكلمني عنها وبيحلم بيها

أنس الشامي said...

يا حفلاتك يا أبو عمر !!!

المهم كان فيها كانز و لا لأ ؟؟؟

ههههههههههههههه

ربنا يوفقكم و يكرمك في الحياة الجاية

بس خلاص

صاحب الهوامش

محمود سعيد said...

بسم الله ما شاء الله
والله مصر فيها من الشباب اللى بإمكانه لو فقط أتيحت له الفرصة أن يعيد مجد الأمة الإسلامية كلها
مش مصر

بس

طبعاً أنا كده طنشت موضوع الحفلة والفراق
أصل الصراحة ديه حاجة بتزعلنى

علشان كده ركزت على اللى يفرحنى

على الشباب (والبنات طبعاً جوه الشباب) اللى هيتخرجوا بكره وإن شاء الله ميقعدوش على القهوة

ويعملوا حاجة لمصر

Haitham said...

الف مبروك يا باشا علي البلوج و شكله من زمان بس انا لسه عارفه
مجهود جاااامد ربنا يوفقك
انت بجد كنت المفروض تتكرم مع الناس اللي كرمتها

همسة قلم said...

سبحان الله عند النجاح نتجمع تحت راية واحدة وهدف واضح وان اختلفت التوجهات والافكار

ياترى ده تأثير دعوة للتعايش ولا حاجة :)

ربنا يبارك فيكم ياعمر وفي الدفعة كلها وتكون دفعة 2007 بداية طريق للنجاح والتفوق وتعدل المقلوب في البلد دي :)

وربنا يجمعكم دايما في الخير

سميه بدر said...

بجد قسم اداره احسن قسم...

و انا من عشاق الادراه رغم نقد الناس...

و انا سمعت عن الحفله انها كانت لذيذه..

و ظريف الكيان الاسرى المتواجد مابين افراد القسم...